إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

2017/04/27

الحكومة والارادة الحرة لشعبها !

الحكومة والارادة الحرة لشعبها !
الحكومة التي لا تستند على الشعب وقوة ارادته الحرة في قراراتها المصيرية لا تستحق الاحترام والتقدير والطاعة بل اخضاعها للمحاكمة الوطنية الكبرى ثم رميها في مزابل التاريخ !.
خلال فترة قياسية استطاع الحشد الشعبي العراقي تحرير مدينة الحضر الاثرية قرب الموصل ،ويستطيع تحرير تلعفر ايضا بذات السرعة !.
لماذا لم تسمح له الحكومة الهزيلة بتحريرها منذ فترة طويلة ؟! بدلا من ترك الجيش والشعب تستنزف طاقاتهم في حرب طويلة كان من الممكن تجنبها او انهائها بسرعة !.
لولا ضعف حكومة الوفاق العراقية المستمر وتخاذلها الدائم لاستطاع الحشد الشعبي مع الجيش تحرير الموصل وبقية المناطق في فترة قياسية بدلا من سياسة ارضاء اعداء العراق في الداخل والخارج !.
ارتكبت الحكومة العراقية الحالية كسابقاتها حماقات واخطاء كبيرة تسببت بكوارث للبلاد على كافة الاصعدة وتجعلها تحت طائلة محاسبة القانون والشعب !.
لولا قبول الحكومة العراقية بشروط ورغبات التحالف الدولي وتركيا ووالانظمة العربية والانفصاليون الاكراد وحلفاء الدواعش في الحكومة والبرلمان لما بقيت عاجزة في تحرير العراق لتلك الفترة الطويلة !.
كسر حاجز الخوف من الارهابيون والانفصاليون والمحيط الاقليمي وفرض الارادة الوطنية الحرة هو السبيل الوحيد للحصول على احترام المجتمع الدولي الذي لا يحترم سوى القوة المستندة على الارادة الشعبية وعلى هذا الاساس تأسست الكثير من دول العالم الان !.
النضال هو الذي يؤسس الاوطان وليس في دهاليز الغرب !...

2017/04/24

هذه هي العبرة الحقيقية من الدنيا !

هذه هي العبرة الحقيقية من الدنيا !
 السجين المظلوم الامام موسى الكاظم ع يزوره الملايين وقاتله السفاح هارون الرشيد لا يوجد له حتى قبر يزار ويذكر !.
اذكر كتاب ضخم من جزاين الفه الدكتور عبد الجبار الجومرد(1909-19711) وهو مصلاوي ووزير خارجية لفترة قصيرة زمن الزعيم عبد الكريم قاسم وقبلها كان نائب عن مدينته في العهد الملكي !...كان متعصبا له نوعا ما وان تستر بالبحث العلمي الشمولي والموضوعية وكان يبرر له ما فعله في حكمه من اعمال قد تخالف العقل والمنطق من بينها صلاته اليومية لمائة ركعة وجمعه مع الغناء والرقص و3 الاف جارية خاصة به وبنوعية الخمر الذي احله ابو حنيفة الخ من التبريرات التي يذكرها المؤرخون والباحثون عادة دون تحقيق او تدقيق وجعلها محصورة ضمن عصر لقب بالعصر الذهبي!...وفي النهاية اقترح الجومرد على الحكومة العراقية في الخمسينيات نقل رفات هارون الرشيد من طوس لتدفن في بغداد ويزورها القوميون الطائفيون امثاله لان الروافض في خراسان يلعنونه ويدوسون قبره بأحذيتهم !.
 رحل الجومرد وامثاله ليخلفوا لنا تاريخا مشوها وجيشا عرمرما من الرعاع !.


2017/04/22

آمال تتبدد بأستمرار!

آمال تتبدد بأستمرار!
الآمال الواعدة لبناء الدويلة الكردية المصطنعة في شمال العراق في ظل خنوع حكومي وحزبي مهين ،تم على اساس وجود احتياطي نفطي كبيراخذ يتبدد بعد ظهور الارقام المتواضعة للانتاج والاحتياطي والتي اصدرتها الشركات الغربية العاملة بصورة غير قانونية في الاقليم المتمرد !.
تفاخرت حكومة الاقليم والاحزاب المختلفة في شمال العراق بضخامة الاحتياطي النفطي لديها وضاعفت من حجم الارقام المتوقعة لتظهر في النهاية انها زوبعة في فنجان،وان الرغبة في جلب الاستثمارات الغربية والاهتمام على غرار امارات الخليج للحصول على الرعاية الغربية قد فشل كليا !.
قدر بعض الخبراء الغربيون حجم الاحتياطي النفطي المتوقع في اقليم كردستان ب45 مليار برميل وزادت عليه العصابات الكردية لجلب اهتمام الدول الكبرى الى 60 مليار،وهو رقم خرافي لا يمكن توقعه في جبال يصعب التنقيب والانتاج فيها!.
في المقابل توقع بعض خبراء النفط العراقيون ان الاحتياطي الكلي لن يتجاوز بأي حال عن 28 مليار برميل حسب التوقعات الاولية المشار اليها سابقا لتظهر النتائج النهائية لاحقا عكس ذلك واقل من هذا الرقم بكثير!.
انسحاب الكثير من شركات النفط الغربية من شمال العراق والغاء مشاريعها بسبب ضألة الاكتشافات النفطية وارتفاع التكلفة جعل الانتاج يهوي الى ادنى مستوى له وينذر بخطر لم يتوقعه هؤلاء الراغبين بتمزيق الوطن برعاية حكومية وحزبية نادرة الحدوث على ذلك العمل الخياني المشترك!.
النتائج المخيبة للامال سوف تجعل الاقليم يستمر في اعتماده على نفط الجنوب العراقي الضخم مع استمرار سرقة النفط في الشمال بالتعاون مع الحليف الانتهازي التركي ومع توقع ظهور سودان جنوبي جديد في حالة ولادة دويلتهم سوف تؤثر سلبيا ليس على العراق فحسب بل على الجيران كافة !.
سوف يستميت الانفصاليون الاكراد في شمال العراق في التمدد بأتجاه كركوك ونينوى الغنيتان بالنفط للتعويض عن النقص الفادح وحتى لا يتكررمثال جنوب السودان المخيب للعالم الغربي الذي ساعدهم على تأسيس دويلتهم الفاشلة بغية اضعاف بلدهم الام وتكرار التجربة في بلاد اخرى.
تحالف العصابات الكردية مع العصابات المتحكمة بالقرار السياسي في بغداد لن يستمر طويلا بسبب ظهور تلك النتائج المخيبة للجميع والنفاق المستمر بينهما !.


يبقى الامل موجود لدى الغالبية الصامتة لكسر ذلك التحالف الخياني الراغب بتمزيق الوطن تحت ستار زائف من الادعاءات الغريبة !.

2017/04/10

السلاح الكيمياوي بين القبول والرفض !

السلاح الكيمياوي بين القبول والرفض!
اذا كانت امريكا وحلفائها قد ثارت بشدة لهجوم كيماوي صغير في سوريا فلماذا لم يتحركوا عندما استخدم حليفهم نظام صدام السلاح ذاته بكثافة في الثمانينات من القرن الماضي ؟!.
دعمت مشروع السلاح الكيمياوي الضخم لنظام صدام الشركات الغربية وعلى رأسها كانت الشركات الالمانية والفرنسية تحت علم واشراف حكوماتها الديمقراطية في تلك الفترة التي شهدت تحالف وثيق !.
اول تجارب السلاح الكيمياوي لنظام صدام كانت ضد السجناء السياسيون العراقيون المعارضون في منتصف الثمانينيات واستشهد منهم عدد كبير ولم يعرف مصيرهم حتى لا تنكشف الجريمة !.
وبعد نجاح تجارب السلاح الكيمياوي في العراق ارتفع انتاجه بشكل رهيب ينافس الدول الكبرى واصبح لديه احتياطي متنوع قابل للاستخدام بعدة وسائل !.
بعد السجناء السياسيون العراقيون،استخدم نظام صدام السلاح الكيمياوي في الحرب مع ايران بكثافة وكانت اعداد الضحايا مرعبة والجرحى ينقلون الى اوروبا للعلاج في مستشفياتها وتحت علم الحكومات ووسائل الاعلام !.
قتل عدد كبير من الجنود العراقيون في الحرب مع ايران ايضا بواسطة السلاح الكيمياوي لنظام صدام نتيجة لاخطاء عسكرية او لتداخل خطوط القتال بين الطرفين !.
ثم بدأ صدام بأستخدام السلاح الكيمياوي ضد المدنيون الاكراد في حلبجة عام 1988 وضد الشيعة في الجنوب وبخاصة في الاهوار لمرات عديدة ولم يتوقف عن استخدامه!.
يعلم الغرب جيدا كيف استخدم حليفه السابق نظام صدام الاسلحة الكيمياوية ولكنه يغض النظر عنه مثلما هو الحال مع حلفاءه الاخرون في كل زمان ومكان! ولم يتحرك الا بعد ان هدد حليفتهم اسرائيل عام 1990 !.
الانصات لاحتجاج الدول الغربية الكبرى وقبول الاعتراض على استخدام الاسلحة المحرمة دوليا غير مقبول الا في حالة اخضاع حلفائهم الصغار للامر ذاته!.
لا يمكن التمييز بين الجناة والطغاة والمتعصبين فكلهم سواء في طبيعة الجرم وبعكس ذلك يعتير ازدواجية في التعامل ومشاركة في فعل الحلفاء !.


حال السلاح الكمياوي لنظام صدام في الماضي مثل حال الاسلحة العنقودية الان لحلفاء الغرب في الشرق الاوسط...قبول ورفض حسب حال المستخدم كخصم او صديق !.

2017/04/09

مستدرك كتاب الامير لمكيافيلي !

مستدرك كتاب الامير لمكيافيلي!
منذ صدور كتاب الامير الشهير لمكيافيلي للعلن عام 1532م وهو مازال يثير النقاش والجدل حوله وبالرغم مما قيل فأنه يشير الى ميلاد فرع جديد في الفقه السياسي خاص بطريقة ادارة البلاد والشعوب والتحكم بها بعيدا عن القيم الاخلاقية والانسانية المعتبرة، لذلك اصبح انجيلا للطغاة مثلما قيل في حالة هتلر وقراءته المتكررة له قبل الخلود للنوم!.
وخلال القرون التالية حصلت اضافات بحكم التراكم الزمني وتطوراته ولو كان حيا لاضاف المؤلف الكثير له!...
من اهم الفقرات التي يمكن اعتبارها مستدرك لكتاب الامير وتضاف الى سلسلة نصائحه في الحكم والى المبتدأين خاصة هي فقرة ان يكون تابعا نشيطا للقوى الغربية العظمى !.
فأذا اراد اي ديكتاتور ان يحكم بلده بقوة لاطول فترة ممكنة فما عليه الا الحصول على دعم الغرب لانه مازال المتحكم الرئيسي بالعالم منذ عدة قرون مضت وبعكس ذلك فعليه توقع المزيد من المتاعب والمحن له ولنظامه وشعبه المستضعف !.
يعتمد نجاح كل حكم ديكتاتوري بصورة رئيسية الى دعم القوى الغربية الرئيسية الثلاث : امريكا وبريطانيا وفرنسا، فتحل عليه البركات والحماية من كل حدب وصوب !.
حسب القوانين الدولية فأن الكثير من حلفاء الغرب في العالم الثالث وبخاصة صنائعهم في العالم العربي هم مجرمون حرب ولكن لانهم تحت الحماية الغربية فأن العدالة الارضية لن تطالهم كبقية الطغاة !...من هنا يتبين تفرعن حلفاء الغرب في الشرق الاوسط نتيجة لبيعهم اوطانهم مقابل الحماية الغربية من الاخطار الداخلية والخارجية دون ادنى اعتبار لحقوق الانسان والشعوب كافة،ولنا امثلة لا تعد ولا تحصى ويمكن للجميع وضع هؤلاء تحت مجهر العداء او الموالاة للغرب واظهار حجم العداء والتشويه او طمس الحقائق والرعاية الكاملة مع استدراك حالة هامة هي ان الشعوب اذا نهضت فأن تلك الحماية سوف لن تبقى الى الابد وبلا حد كما هو حال شاه ايران وماركوس في الفلبين وسوموزا في نيكاراغوا وسوهارتو في اندونيسيا وغيرهم !.
تبقى في النهاية ارادة الشعوب فوق الجميع !...

2017/04/07

زعماء عصابات المافيا يجتمعون في القمة العربية السنوية !

زعماء عصابات المافيا يجتمعون في القمة العربية السنوية ! 
في كل مرة يجتمع زعماء عصابات المافيا العرب في جامعتهم العتيدة تظهر سنويا للعلن وجوههم القبيحة وهم يتسامرون بفرح غامر على آهات شعوبهم وآلامها المروعة !.
 خطابات زعماء المافيا العرب في جامعتهم العتيدة هي لابراز انجازاتهم في المرحلة السابقة في الاخضاع والترويض والخداع ونتائجها بالتعاون مع الحلفاء الغربيون !.
 انسحاب الديكتاتور العسكري المصري السيسي من قاعة الاجتماعات بعد بدء خطاب الديكتاتور القبلي القطري لا يعود لاسباب اخلاقية او انسانية حضارية بقدر ماهو صراع دائم ومستمر علني ومستتر بين زعماء لعصابات المافيا المتحكمة بالعالم العربي !.
 يبقى تجاهل الحكومات العراقية الفاسدة مخزيا للمطالب المتكررة والتي دعت اليها الكوادرالمثقفة منذ عام 2003 للانسحاب من تلك الجامعة التي هي العوبة مصرية ومن منظمة المؤتمر الاسلامي التي هي العوبة سعودية تحت ادعاء الابقاء على الاواصر مع المحيط الاقليمي وكأن العلاقة مع الشعوب العربية والاسلامية يرتبط بتلك المنظمات المحنطة الفاسدة فقط التي عادت العراق طويلا بغض النظر عن الانظمة المتعاقبة فيه !.
 انها دعوة دائمة لمن يتسلم الحكم مستقبلا !.

مصائب قوم عند قوم فوائد ...في كل زمان ومكان !

مصائب قوم عند قوم فوائد ...في كل زمان ومكان!
 بريطانيا صدرت الى السعودية خلال عامين من بدء الحرب على اليمن اكثر من ثلاثة مليارات جنيه استرليني بين آذار2015- آذار 2017 حسب الاحصاءات الرسمية!.
 تحاول بريطانيا ايضا الحصول على اكبر حصة من شركة ارامكو السعودية للنفط بعد مخطط ادراجها ضمن بورصة لندن المالية ضمن خططها المتعددة للعودة الى الهيمنة على الشرق الاوسط من جديد بعد غياب طويل !.
 كما تحاول الحكومة البريطانية جني اكبر قدر من الفوائد الاقتصادية والسياسية من تورط السعودية ودول الخليج في الحرب على اليمن دون ان تعبأ بالرأي العام المحلي والعالمي المعارض بشدة لذلك !. تجاهل بريطانيا للاحتجاجات المدنية على تورطها المخزي في حرب اليمن لم يكن الاول ولن يكون الاخير في تاريخها الاسود لان المصالح العليا للتاج البريطاني تفوق اي اعتبار آخر يمكن الاشارة اليه !. عودة المملكة المتحدة الى الشرق الاوسط هو للتعويض عن فشلها في الهيمنة على اوروبا وخروجها من الاتحاد بعد انضمامها اليه عام 1973 منذ انسحابها من الخليج نهاية 1971 وتعود ابرز اسباب الفشل الى قوة التحالف الالماني الفرنسي الذي يرتكز على القوة الاقتصادية الالمانية والقوة السياسية الفرنسية !. لن تستطيع امريكا ابدا ان تجاري بريطانيا في مستوى خبثها السياسي المؤسس للشر بغرض الهيمنة الظاهرة والمستترة على العالم ولذلك تجدها دائما تابع يسير وراء خططها دون ان تبين ذلك للاخرين !.

2017/03/28

الحرب ضرورة احيانا !

الحرب ضرورة احيانا !
ما حدث من دمار وقتل وتشريد في مدينة الموصل العراقية هو فقط بسبب تنظيم داعش السلفي الذي جمع بقايا البعث والتكفير في بوتقة واحدة والمتحصن بالمدنيين واستغلال الازقة والمناطق المدنية في نشر مفخخاته وانتحارييه !.
الاضطهاد والقمع والحرب هي الوسائل الوحيدة لاعادة الغالبية العظمى من المضللين بالفكر السلفي التكفيري الى صفوف شعوبهم وممارسة الحياة الطبيعية ! وهو ليس غريبا على الوضع الراهن بل هو درس مكرر من التجارب التاريخية ايضا !.
الغالبية الساحقة من ابناء المناطق التي خضعت لتنظيم داعش في العراق اصبحت ضدها بعد رؤية المجازر والقمع والتدمير من تلك العصابة اللاانسانية ! ولم تقف ضدها عندما شاهت التنكيل بالمخالفين مذهبيا ودينيا وقوميا بل رقصت فرحا وهللت لما جرى ولكن العدالة الانسانية لابد ان تسود من جديد !.
ماحدث في سوريا هو مشابه لحالته في العراق وغيره وهو فقدان القاعدة الشعبية المساندة للجماعات السلفية التكفيرية التي فاقت اشد الانظمة الديكتاتورية في قمعها وتدميرها للانسان والمكان !.
لولا ما حدث من حروب ودمار وقمع وتجهيل لما عادت الحاضنة الشعبية المساندة للارهاب التكفيري الى وعيها الطبيعي في الرفض والمشاركة في التعايش السلمي بين المكونات وتجاهل الحرب الطائفية لاعادة هيمنة الاقلية على الحكم من جديد ولو على حساب الوطن وتدميره وسحق ابناءه الرافضون لذلك !.
ذاق المر والهوان والذل والموت من صفق ورقص للجماعات التكفيرية ودعمها بكل وسيلة متاحة والتي نهضت بفعل القمع والانحراف والفساد في مناطق اخرى في العالم وبخاصة في العالم العربي والتي تنعم بالامن وتنشرالارهاب خارجيا لابعاد شبحه الداخلي ولترويض الساخطين وتفريغ شحناتهم في الخارج !.

2016/12/02

ضعف تمويل الارتزاق الدولي !

ضعف تمويل الارتزاق الدولي!
الاحتجاجات المعادية للنظام السوداني بسبب تدهور الاوضاع الاقتصادية في البلاد ليست كافية للاطاحة به مع وجود خبرة طويلة له في القمع والترويض !.
يبدو ان الاموال الخليجية المدفوعة للنظام السوداني المرتزق جراء مشاركته في حرب اليمن وقطع العلاقات مع ايران رغم وقوفها معه خلال العقود الماضية وبخاصة فترة الحصار الدولي الجزئي ،ليست كافية بسبب انخفاض اسعار النفط في العالم !.
انخفاض اسعار الطاقة أثر كثيرا على دفع عمولات الانظمة المرتزقة فأضطر النظام المصري للاقتراض من السوق الدولية وانفجرت التظاهرات في السودان ضد النظام الديكتاتوري الفاسد !.
التكاليف العالية للحروب الخارجية وشراء مواقف الانظمة والجماعات والافراد جعلت الدول النفطية العربية مضطرة لتخفيضها بسبب تدهور اسعار النفط والذي أثر حتى على البذخ والميزانية العامة .
وجدت الانظمة العربية الضعيفة اقتصاديا والتي ساندت الدول الخليجية في حروبها وصراعاتها المتعددة ،نفسها في وضع لا يحسد عليه بسبب ضعف التمويل المعتمد سابقا لها،وهي لا تستطيع العودة الى الوراء بسبب تدهور العلاقات مع الغرب ايضا !.
الحروب والصراعات الخارجية ليست قليلة التكلفة حتى ولو اقتصر الامرعلى استخدام المرتزقة كمورد بشري لسد العجز فيها والنفط لم يعد كافيا لسد العجز مهما ازداد حجم الانتاج !.



2016/11/07

منظمات اقليمية بلا معنى !

منظمات اقليمية بلا معنى !
منظمة المؤتمر الاسلامي البائسة هي نسخة العالم الاسلامي لجامعة الدول العربية الخاصة بالعالم العربي!...الاثنان خاضعان لنظامين متحالفين غالبا: السعودية ومصر !.
لا تقارن تلك المنظمات بأخرى تستند على اسس قوية صالحة للعبور الى المستقبل مثل الاتحاد الاوروبي وهيئاته المتعددة !.
دعوة بعض مغردي توتير لطرد ايران من منظمة المؤتمر الاسلامي هي بلا اهمية لان المنظمة اساسا فاقدة للقيمة الاعتبارية وليس لها تاثير في السياسة الدولية وهي العوبة تتحكم بها صاحبة الارض حالها كحال جامعة البؤس العربية !.
جامعة الدول العربية هي الاخرى العوبة رخيصة بيد الانظمة العسكرية المصرية المتعاقبة وحلفائها والخروج منها هو شرف عظيم لمن يبتغي الحصول عليه بلا ادنى صعوبة !.
حال الخروج من منظمة المؤتمر الاسلامي هو ايضا شرف عظيم لكل من يبتغيه لانها منظمة ميتة فاقدة للمسؤولية الاخلاقية والانسانية والعوبة بيد اصحاب الارض وحلفائهم!.
مهما ما يكون من تزييف للحقائق والوقائع فأن سطوع شمس الحقيقة في ظل تطور التكنولوجيا لا بد ان يزيل الغشاوة ويكشف الانحراف لمن تأثر بها سابقا !.

حصار متجدد من العرب والغرب !

حصار متجدد من العرب والغرب !
الحصار على الشعب اليمني الان هو اشبه بالحصار السابق على الشعب العراقي قبل ربع قرن والاكثر تحمسا له في الحالتين هم العرب،انظمة وشعوب والضحايا هم من ابناء عمومتهم.!
ضحايا الحصار على الشعوب اصبحوا اكثر عددا من ضحايا الحروب ذاتها وهو وسيلة قديمة لابادة الخصم ولكن تتجدد في كل عصر بفنون مستحدثة ،وهو حال الشعوب العربية المحاصرة الان .
جرائم الحرب في اليمن مازالت تمثل وصمة عار في جبين الانسانية وخرقا غير معهود لحقوق الانسان من قبل اطراف خارجية متحالفة تصادر حق اليمن في الاختيار الحر .!
تدريب بريطانيا للطيارين السعوديين المشاركين في حرب اليمن وايضا بعض فصائل المعارضة السورية هي مشاركة غير مباشرة في الحربين دون قبول الاعتراض من الرأي العام بل استهانة به !.
رغم الاعتراض الشعبي في بريطانيا على رفض التدخل العسكري في اليمن الا ان الحكومة مستمرة في النهج الاستعماري القديم المتمثل بفرق تسد وخلق الفتن لبسط الهيمنة !.
حل ايقاف الحرب في اليمن هو بيد الدول الغربية الكبرى وليس بيد حلفائهم العرب ..فأشارة واحدة منهم تؤدي الى وقف القتال وفرض الديمقراطية التوافقية !.

2016/10/28

صحيفة الشرق الاوسط السعودية...مثالا للكذب الرخيص !

صحيفة الشرق الاوسط السعودية...مثالا للكذب الرخيص!
صحيفة الشرق الاوسط السعودية التي تصدر في لندن مازالت تظن ان العالم خاضعا للاعلام الرسمي العربي حتى تستمر بأصدار تلك الاكذايب الرخيصة المطعمة بنكهة الطائفية المذهبية التي تنشرها دولتها بفخر !!.
عار صحيفة الشرق الاوسط السعودية اللندنية مازال عالقا في الاذهان بعد ان بقيت لعدة ايام لا تقدم على نشر خبر غزو صدام للكويت عام 1990 خوفا ورعبا وصدمة ايضا من حليف المملكة العزيز رغم تواجدها في لندن !...ويمكن من خلال ذلك قياس الحال على وسائل الاعلام الخليجية القريبة !.
آخر اكاذيب صحيفة الشرق الاوسط تلك والمستمرة في الطباعة والتداول في العراق بلا رقيب كما في الدول العربية الاخرى التي تفتخر بالامن والاستقرار الشكلي هي حول حرب تحرير الموصل والمعركة مازالت في بدايتها .!
مازال العراق الحر يسمح لوسائل الاعلام العربية الطائفية،الرسمية والشعبية بالتواجد على ارضه دون رقيب او حسيب عكس ما تفعله دول المصدر والممول لها التي تفتخر بطغيانها وتحوله الى استقرار هش .!
من اكاذيب صحيفة الشرق الاوسط السعودية هي ان الحشد الشعبي دخل مدينة الرطبة واحرق المساجد وقتل الناس وهو لم يدخل لها اصلا وداعش اعترف علنا بجريمته في الاعدام والحرق كجزء من سياسته المعروفة في الارض المحروقة !!.
من اكاذيب صحيفة الشرق الاوسط الرخيصة ايضا في صدر صفحتها الاولى هي ان الحشد الشعبي يهجراهل السنة في الموصل وهو لم يشارك في المعركة لحد الان ويضم في صفوفه الاف السنة من المحافظة ذاتها !.
بضعة الاف من لاجئي محافظة نينوى العراقية هربوا من داعش التكفيري الى مناطق الجيش العراقي حولتهم صحيفة الشرق الاوسط السعودية البائسة الى مهجرين من قبل الحشد الشعبي الذي لم يصل بعد الى ساحة المعركة !.
وضاعة وخسة الاعلام الطائفي العربي لم ولن تنتهي ابدا !...وصحيفة الشرق الاوسط السعودية الهاربة من حريات بلادها الاعلامية مثالا على تلك القذارة المصدرة للغرب.!

2016/10/26

عداء الاصول المستحكم !

عداء الاصول المستحكم !
يثير الرئيس الفرنسي السابق نيقولاي ساركوزي الانتباه دوما بمواقفه اليمينية المتطرفة فقد هاجم بقوة الحكومة الاشتراكية بزعامة اولاند لتساهلها مع اللاجئين والمهاجرين وبخاصة في تواجدهم في معسكرات داخل البلاد !.
الرئيس الفرنسي السابق ساركوزي معروف انه من اصول مجرية وهو في موقفه المتشدد من المهاجرين يذكرنا بموقف المتجنسون في دول الخليج العربية من الاصول العراقية والايرانية واليمنية في كون غالبيتهم هي الاكثر عداءا وتشددا امام شعوب دولهم الاصلية وليس فقط حكوماتها في محاولة يائسة بائسة لاثبات الذات المفقودة في ظل المكان المتغير وظروفه المعروفة التي تفرض عليهم الخضوع لاجل البقاء !.
محاولة تعويض النقص تجاه الاسياد من قبل العبيد وتفريغه ممن يقعون في ايديهم هي من طبائع البشر العجيبة والمتناقضة والغريبة المستعصية على الحل!!.
فمعروف ان الجلادون مثلا يزيدون من تعذيبهم للضحايا في محاولة للحصول على رضا الحاكم او الخوف من عقابه ! وهذا ينطبق على شرائح عديدة ثم يصل الى درجة عداء الاصل الديني او المذهبي او العرقي او الفكري وفي التاريخ أمثلة عديدة لا تعد ولا تحصى !.

حرية الخروج من حصص الاوبك !

حرية الخروج من حصص الاوبك !
اعتذار العراق عن المشاركة في اتفاق اوبك لعام 2016 لتحديد حصص الانتاج امرا طبيعيا يعود الى حجم كثافته السكانية وضخامة احتياطياته النفطية واحتياجاته الملحة !.
في عام 1979 كان انتاج العراق على سبيل المثال 3.5 مليون برميل يوميا وعدد سكانه آنذاك 12 مليون والان تضاعف عدد السكان ثلاثة مرات وبقي الانتاج على حاله مع سعر يعادل ثلث قيمته الحقيقية لفترة السبعينيات من القرن العشرين ! ومثل هذا المثال ينطبق ايضا على دول أخرى لديها نفس الاحتياجات الملحة مثل فنزويلا التي تنتج الان (2016) اقل بكثير من حجم انتاجها قبل ستة عقود مضت بينما تضاعف عدد سكانها لعدة مرات واحتياطياتها النفطية تضاعفت اكثر من ثلاثين مرة !!.
بعض اعضاء دول الاوبك يحتاج الى واردات النفط بقوة نتيجة لحجم السكان الكبير ومنهم يمتلك احتياطيات نفطية هائلة مثل العراق وايران وفنزويلا ونيجيريا والجزائر !.
هنالك بعض اعضاء اوبك يمتلك حصة انتاجية منذ عقود طويلة لا تناسب حجم سكانه الضئيل لديه مما ولد احتياطيات نقدية كبيرة تفرض عليه الان ان يخفض حصته والا لتعرض الى اضرار جسيمة لن تعوضه عن احتكاره وانانيته !.
الدول النفطية التي لديها احتياطيات مالية ضخمة وعدد سكان قليل سوف لن تخسرمن جراء تخفيض الانتاج لان ارتفاع اسعاره والحفاظ عليه سوف يعوضهم كما يحفظ ثروتهم لاطول فترة ممكنة !.
الحفاظ على الاحتياطي النفطي والغازي للاجيال القادمة هي ضرورة وطنية ملحة اهم بكثير من زج ثروة البلاد في صراعات سياسية جانبية لتدمير الخصوم..!

2016/10/25

حلم التمدد التركي !

حلم التمدد التركي !
يبدو ان نظام اردوغان التركي قد ضرب الرقم القياسي في عدد الاكاذيب وحجمها في شتى المجالات واخرها اعلانه ضرب داعش حسب طلب الكرد في شمال العراق وقد نفى الجميع تلك المشاركة المزيفة !.
منذ نهاية الحرب العالمية الاولى وتركيا الحديثة قد قطعت اواصر العلاقة مع الشرق الاوسط واتجهت الى اوروبا لغرض الانتماء والتحديث وتغيير الهوية واتهام الشرق بالتخلف !.
رغم مشروع التغريب التركي فقد بقيت تركيا دولة متخلفة عن القطار الاوروبي!.
مازال الاتراك يحملون العرب مسؤولية الهزيمة في الحرب العالمية الاولى من خلال غدرهم في الثورة العربية عام 1916 رغم وقوف شيعة العراق معهم ضد الانكليز !.
رغم الاضطهاد العثماني المروع لاكثر من اربعة قرون للشيعة ورغم مناصرة الاخيرة لهم في الحرب الاولى لاسباب دينية الا ان العداء بقي مستمرا لهذه اللحظة رغم ارتفاع وانخفاض الموج التعصب المذهبي والعنصري !.
تحول تركيا الى الشرق الاوسط بدأ عام 2002 بعد تولي اردوغان وحزبه للسلطة بعد ان ادركوا حقيقة رفض اوروبا لدولة مسلمة ولو شكليا الا انها لم تتخلص من العداء الديني والمذهبي والعنصري لكل من يخالفهم !.
مازالت تركيا المعاصرة ترفض الاعتراف بالمجازرالعثمانية ضد الارمن والاوربيون كدين وضد العرب والكرد كقوميات وضد الشيعة والدروز والموارنة كمذاهب !.
محاولة تغيير جغرافية منطقة الشرق الاوسط هي امنية تركية طال انتظارها وتحاول اليوم تطبيقها بمعونة بعض الانظمة العربية والعصابات التكفيرية !.
احلام التمدد التركي في الشرق الاوسط تتحطم بصخرة الرفض العراقي السوري المطلق وهي قد خسرت جيرانها الواحد تلو الاخر بسبب تلك الاحلام الزائفة !.